‏إظهار الرسائل ذات التسميات النجاح. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات النجاح. إظهار كافة الرسائل

طريق تحت الإنشاء !

في احد الأيام بينما أتجول في شوارع جدة الرائعة و المزفلته  وأتنقل من طريق إلى طريق ومن حي إلى حارة
وهكذا حتى اكتشفت أن ليس لي هدف ولا وجها فقط أدور في شوارع مزدحمة بلا هدف .

في الحقيقة انا دوما ليس لي هدف  فمثلا عندما قررت خوض معركة العلوم في جامعة ام القرى لم يكن في بالي ان
أخوض معركتي مع الكيمياء .

حتى عندما استجوب من قبل الناس ويسالون عن توجهاتي ما بعد الجامعة لا يكون في بالي شي محدد
ويكون جوابي المعتاد "ربك يفرجها ".

والسؤال لماذا انأ ليس لدي هدف ؟ ولا استطيع التفكير في هدف ؟

ولجواب عن هذا السؤالان يجب أن نعود بزمن للوراء قليلا لسني محلل نفسي ولا دكتور بيطري !
ولكن في اعتقادي ان السبب يعود للماضي حيث لم نتعلم معنا الهدف وحتى لوكان لديك هدف لم يحققه احد قبلك
تجد التحطيم و التشويه في طريقك كضلع شجرة اغلق طريق دراجة !

كيف تنشئ بين الضفادع فتصبح صقر ؟

من شهرين فقط بدية في التفكير الجدي في هدف لتحقيق وهنا وصلت اليوم

الحمدلله اليوم بداية في تحقيق هدفي بإنشاء شركة الوسيط هوست

فهل انت قادر يا صديق على تحقيق هدفك ؟ لا تجي بعدين تقول #الراتب_ما_يكفي فكر صح !

لا مستحيل في قاموس النجاح - بالقوة و الإصرار نتخطى الصعاب

الكثير من الأشياء في حيتنا كانت في الماضي من المستحيلات لكن مع مرور الوقت تغلبنا عليها بسهول مشكلتنا أننا لا نفكر بطرية جيدة عندما نستصعب الموضوع ،عندما تضع حدود للقدراتك يصبح السهل في نظر الآخرين صعب بنسبه لنا يجب أن نتغلب على تحطيم أفكزنا وتحويلها ألي مستحيلات لنتذوق طعم النجاح.

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More